Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ماء الورد و اكثر 10 فوائد له تفيد الجسم بأكمله

ماء الورد يعرف أن له فوائد عديدة للبشرة والشعر، ولهذا فإنه يُستخدم بكثرة في الهند، ويكاد لا يخلو بيت من وجوده، وهو مناسب لجميع أنوع البشرة سواءٌ أكانت جافة أم دهنية أم مختلطة. ومن المهم عند شرائه أن يتم الانتباه إلى أنه طبيعي 100%، وتُعتبر كليوباترا أول من استخدمه في مصر، وللحصول على فوائد ماء الورد يجب استخدامه يومياً واعتباره جزء من الروتين اليومي للعناية بالبشرة، لجعلها مُشرقةً وأكثر صحةً.
تعدّدت احتياجات النّاس للورد، وذلك لجماله الذي يضيفه على حديقة المنزل، أو للمنزل نفسه من الدّاخل، بالإضافة إلى استخدامات زيته العطريّ، واستخداماته الطّبية، ودخوله في العديد من المنتجات، خاصةً  المصنوع من خلال عمليّة تقطير بتلات الورد بالبخار، والذي يتميّز باحتوائه على مضادات قوية للأكسدة، كما يتميّز بخصائصه المطهّرة والمضادة للبكتيريا، وللالتهابات، الأمر الذي جعل من ماء الورد واحدًا من أروع المكوّنات المُستخدمة للجمال والبشرة.

10

يعالج الصداع

يعالج الصداع
حيثُ إنَّ استنشاق أبخرة ماء الورد يساعد على التخلص من التوتر، وبالتالي يمكن أن يساهم في علاج الصداع، والصداع النصفي، كما يتم استخدامه في العلاج بالروائح العطرية، ويمكن أيضاً تطبيقه على قطعة من القماش، ووضعه على الجبهة.

9

تحسين الجهاز الهضمي

تحسين الجهاز الهضمي
تبين أنَّ ماء الورد يمتلك آثاراً إيجابيةً على الجهاز الهضمي، فهو يزيد من إنتاج العصارة الصفراوية، مما يساهم في علاج الأعراض الشائعة؛ مثل: الانتفاخ، واضطراب المعدة، ومن الجدير بالذكر أنَّ ماء الورد قد يمتلك تأثيراً مُسهلاً، مما يمكن أن يزيد من كمية المياه في البراز، وهذا ما يجعله علاجاً جيداً للإمساك.

8

تحسين الحالة النفسية

تحسين الحالة النفسية
فقد استُخدم استنشاق أبخرة ماء الورد تقليدياً كوسيلةٍ لتحسين الحالة المزاجية للأشخاص، أو يمكن تناوله أيضاً عن طريق الفم، وبيّنت الأبحاث أنَّ لماء الورد خصائص مضادة للاكتئاب، والقلق، كما يحتوي رذاذ ماء الورد على بعض تأثيرات الاسترخاء القوية على الجسم، ووجدت دراسةٌ واحدةٌ في عام 2016 أنَّ استنشاق ماء الورد يُقلل من القلق لدى المرضى الذين يخضعون إلى الإجراءات الطبية، بالإضافة إلى أنَّه قد يحثُ على النوم.

7

الوقاية من العدوى

الوقاية من العدوى
يساعد ماء الورد أيضا على الوقاية من العدوى. فإنَّ ماء الورد يمكن أيضاً أن يحث على تكوين الهيستامين بواسطة الجهاز المناعي، كما قد يفيد في الوقاية من العدوى، ويساهم في علاجها.

6

معالجة الجروح

معالجة الجروح
إذ يمكن أن يساعد  على التئام الجروح بشكلٍ أسرع عن طريق الحفاظ عليها نظيفة؛ وذلك لامتلاكه خصائص مُطهِّرة، ومضادة للجراثيم، ومن أنواع الجروح التي يمكن استخدامها للعلاج هي؛ الحروق، والجروح، والنُدَب.

5

يعالج التهاب الحلق

يعالج التهاب الحلق
إذ يمكن تناول ماء الورد لعلاج التهاب الحلق؛ لما له من تأثيرٍ مهدّئٍ، ومُضادٍ للالتهابات، بالإضافة إلى ذلك قد أظهرت الدراسة أنَّ تناول هذا الماء قد يؤدي إلى إرخاء عضلات الحلق.

4

ماء الورد لإزالة المكياج

ماء الورد لإزالة المكياج
يمكن استخدامه كبديل لمزيلات المكياج في كلّ ليلة قبل النّوم، حيث إنّه مزيل طبيعي للمكياج، وبالإضافة إلى ذلك، فإنّه مناسب لجميع أنواع البشرة، ومفيد لصحتها، ونضارتها، وينظفها، وذلك من خلال غمس قطعة من القطن في ماء الورد النّقي، ثمّ مسح الوجه بلطفٍ بها، بحيث تتم إزالة المكياج كليّاً عن الوجه، أو اتّباع طريقة أخرى، تعتمد على خليط من زيت جوز الهند وماء الورد، فكلاهما من المكوّنات المُغذية للبشرة، ويمكن من خلالهما إزالة المكياج.

3

ماء الورد للشعر

ماء الورد للشعر
تحسين جودة وصحّة الشّعر ويعالج التهابات فروة الرّأس.علاج قشرة الرّأس.
يمنح  أيضا النّعومة للشّعر، حيث يسيطر على زيوت الشّعر، فهو يعمل على إزالة الزّيوت الزّائدة منه مثل البشرة، ويعيد له اللّمعان والحيويّة.
التّخفيف من جفاف الشّعر، فهو يسيّطر على زيوت الشّعر الطّبيعيّة ويعالج فروة الرّأس ويرطّبها وبالتّالي يرطّب الشّعر.
يعتبرأيضا بديل لبلسم الشّعر ويعالج تلف الشّعر النّاتج عن التّلوُّث والمنتجات الكيميائيّة وأجهزة تصفيف الشّعر ذات الحرارة العالية. اقرأ أيضا: عشر نقاط عن فوائد ماء زمزم العلاجية لجسم الانسان

2

مكعبات ماء الورد

مكعبات ماء الورد
تصغير مسامات الوجه من خلال فرك الوجه بهذه المكعبات، والتي تؤدي إلى قلة الإفرازات الزيتية والدهنية التي تسبب ظهور الحبوب والبثور على الوجه، مما يفيد أصحاب البشرة الدهنية على وجه الخصوص، كما تقلل هذه الطريقة تراكم الأوساخ في المسامات وبالتالي تخلص من العديد من المشاكل الجلدية كالرؤوس السوداء.
ويساعد أيضا على التخلّص من آثار الحرق، والتخفيف من سخونة البشرة، وذلك من خلال تبريدها، كما أنه يستخدم في علاج التسلّخات المؤلمة التي يعاني منها الأطفال الصغار، وذلك من خلال إذابة القليل من دقيق الذرة (النشا) في كمية من ماء الورد، وتطبيقها على مكان التسلّخ، مع الحرص على تكرار هذه الوصفة بشكل يومي لغاية القضاء عليها.

1

فوائد ماء الورد للوجه

فوائد ماء الورد للوجه
يؤدي إهمال ترطيب بشرة الوجه إلى زيادة المشاكل فيها؛ مثل ظهور علامات التقدم في العمر في وقتٍ مبكر، واحمرار الجلد، والشعور بالوخز أو الألم، وظهور الطفح الجلدي، لذلك يمكن الاستفادة منه بترطيب البشرة، إذ يُساهم ذلك في إكسابها المزيد من النعومة، والليونة، والبرودة؛حيثُ يمتاز  بخصائص مرطبة تساعد على التقليل من جفاف الوجه، وتهيّجه، ويُمكن استخدامه لتبريد حروق الشمس، ويُشار إلى أنّ رش القليل منه على الوجه قد يُساعد على منحه الانتعاش الفوري دون الشعور بالقلق تجاه الآثار الجانبية أو الخوف من جفاف الجلد.
التخلّص من الانتفاخات التي قد تظهر تحت العينين، والتي تكون بسبب التعب أو قلة النوم أو مشاكل جسدية وعضوية أخرى، وذلك من خلال وضع كمادات باردة عليها.

 

المراجع/https://www.healthline.com/health/rose-water-benefits

التعليقات