Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

اخطر 10 فيروسات تهدد حياة البشرية

في كل يوم نسمع بظهور فيروس جديد أكثر فتكاً من الفيروسات المعروفة الأخرى. فمؤخراً ظهر فيروس زيكا (بالإنجليزية: Zika) الذي يضاهي بخطورته فيروسات إيبولا ونقص المناعة المكتسب – الإيدز.

إذا ما هي أخطر 10 فيروسات في الوجود وأعلاهى في معدل الوفيات ؟

10

فيروس الضنك – معدل الوفيات 1% إلى 26%

فيروس الضنك - معدل الوفيات 1% إلى 26%
الأعراض: الحمى النزفية، طفح جلدي، آلام العضلات والمفاصل
طرق الإنتقال: البعوض
معدل الوفيات 1% إلى 26%

فيروس الضنك (بالإنجليزية: Dengue virus) هو فيروس ينتشر عن طريق البعوض ويُصيب ما بين 50 و 100 مليون شخص سنوياً في المناطق الإستوائية كالهند وتايلند. وتشمل أعراض الإصابة به على الحمى والصداع وآلام العضلات والمفاصل وطفح جلدي متميز شبيه بطفح الحصبة. ويتطور المرض في بعض الأحيان إلى حمى الضنك النزفية مما ينتج عنها فقدان بلازما الدم وتؤي إلى الوفاة.

ويبلغ معدل الوفيات بين 1% إلى 5% في حالة العلاج الكافي، أما الذين يعانون من انخفاض واضح في ضغط الدم فيصل معدل الوفيات لديهم إلى 26%.

9

فيروس غابة كايسانور

فيروس غابة كايسانور
اكتشف العلماء فيروس غابة كايسانور (بالإنجليزية: Kyasanur Forest Virus) في الغابات الواقعة في جنوب غرب الهند سنة 1955 حيث تم العثور على قرد مصاب به. ومنذ ذلك الحين، يُصاب ما بين 400 إلى 500 إنسان سنوياً بهذا الفيروس. وعلى الرغم من الإعتقاد السائد بأن الجرذان والطيور والخنازير البرية تقوم بنقل هذا الفيروس إلى البشر، إلا أنه ينتقل في معظم الحالات عن طريق لدغة حشرات القراد. وعند الإصابة بفيروس غابة كايسانور، يتعرض الإنسان لحمى قوية وصداع حاد بالإضافة إلى أوجاع في عضلات الجسم ونزف من الأنف واللثة والحلق.

8

فيروس ماتشوبو – معدل الوفيات 20%

فيروس ماتشوبو - معدل الوفيات 20%
الأعراض: حمة نزيفية حادة، نزف اللثة، أورام
طرق الإنتقال: القوارض كالفئران
معدل الوفيات: 20%

يتسبب فيروس ماتشوبو (بالإنجليزية: Machupo virus) بالحمى النزفية البوليفية والتي تُعرف أيضاً بـ”التيفوئيد الأسود”. تم إكتشاف هذا المرض في سنة 1959 لأول مرة في بوليفيا، وكما هو الحال بأخطر الفيروسات الأخرى، فإنه ينتقل عن طريق استنشاق الهواء الملوث بلعاب القوارض كالفئران أو برذاذ بولها وبرازها.

ومن الأعراض المصاحبة لهذا المرض الحمى القوية ونزف حاد في اللثة وفي أعضاء أخرى، ثم تتطور العوارض ليصبح مثل فيروس جونين.

7

فيروس حمى القرم-الكونغو – معدل الوفيات 40%

فيروس حمى القرم-الكونغو - معدل الوفيات 40%
الأعراض: حمى نزفية، حساسية من الضوء، سرعة نبضات القلب
طرق الإنتقال: حشرات القراد، الماشية
معدل الوفيات: 40%

يتسبب فيروس حمى القرم-الكونغو النزفية (بالإنجليزية: Cremea-Congo Virus) في وقوع تفشي الحمى النزفية الفيروسية ويقضي على 40% من الأشخاص المصابين به. ينتقل الفيروس أساساً إلى البشر بعد تعرضهم للدغات حشرات القراد أو الإتصال المباشر بحيوانات الماشية، بينما ينتقل من إنسان إلى آخر نتيجة الاتصال المباشر بدم الشخص المصاب أو إفرازاته أو أعضائه أو سوائل جسمه الأخرى.

وتظهر أعراض المرض فجأة، ومنها الحمى وآلام العضلات والدوخة وآلام الرقبة والظهر والصداع والتهاب العيون والحساسية للضوء. ومن الأعراض التي قد تظهر في بداية الإصابة بالفيروس الشعور بالغثيان والقيء والإسهال وآلام البطن والتهاب الحلق، تليها تقلبات مزاجية حادة وارتباك. ومن العلامات السريرية الأخرى سرعة نبضات القلب وتضخم الغدد اللمفاوية وظهور طفح ناتج عن النزف تحت الجلد. وعادةً ما تظهر دلائل على حدوث التهاب في الكبد، وقد يعاني المرضى ذوي الحالات الخطيرة من تدهور سريع في وظائف الكلى أو فشل كبدي أو رئوي مفاجئ بعد اليوم الخامس من المرض.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، يتوطن فيروس حمى القرم-الكونغو النزفية في بلدان افريقيا والبلقان والشرق الأوسط وآسيا الواقعة جنوب خط العرض 50 درجة شمالاً. ولا يوجد لقاح ضد هذا الفيروس لا للإنسان ولا الحيوان.

6

فيروس جونين

فيروس جونين
الأعراض: حمى النزفية الأرجنتينية، إلتهابات، تعفن الدم، نزيف الجلد
طرق الإنتقال: القوراض

يتسبب فيروس جونين (بالإنجليزية: Junin) بحمى الأرجنتين النزفية، ويُعاني المصابين به من إلتهابات حادة وتعفن الدم ونزيف من الجلد. وتكمن المشكلة في صعوبة تشخيص الإصابة بفيروس جونين بسبب تشابه عوارضه مع عوارض أمراض شائعة أخرى.

وقد تم تسمية فيروس جونين بإسم مدينة جونين الأرجنتينية حيث تم إكتشاف المرض أول مرة في سنة 1958. وينتقل الفيروس عادة عند ملامسة القوارض المصابة به أو تناول المأكولات أو شرب المياه المعرضة لهذه القوارض أو ملامسة برازها وتنفس الهواء الملوث بها.

5

فيروس لاسا – معدل الوفيات 1.5%

فيروس لاسا - معدل الوفيات 1.5%
لقد كانت ممرضة في نيجيريا أول المصابين بفيروس لاسا والذي ينتقل عن طريق ملامسة القوارض. وتُعتبر الإصابة بهذا الفيروس من الأمراض المزمنة والمتوطنة، أي أنه قد يظهر في أي زمان ما في دول غرب إفريقيا، وخاصةً سيراليون وجمهورية غينيا ونيجيريا وليبيريا حيث يبلغ المعدل السنوي للإصابة به ما بين 300،000 و 500،000 حالة ويؤدي إلى وفات 5،000 آخرين سنوياً. ويعتقد العلماء أن 15% من القوارض في غرب إفريقيا تحمل فيروس لاسا.

وتتسبب الإصابة بفيروس لاسا بحمى لاسا النزفية وقد تكون قاتلة في بعض الأحيان بسبب عدم وجود لقاح لمواجهة هذا الفيروس.

4

فيروسات انفلونزا الطيور – معدل الوفيات 70%

فيروسات انفلونزا الطيور - معدل الوفيات 70%
الأعراض: ضيق تنفس، حمى مفاجئة، صداع، التهاب الحلق، اسهال
طرق الإنتقال: الإتصال المباشر بالدواجن
معدل الوفيات: 70%

يتسبب تفشي فيروسات انفلونزا الطيور بالهلع في العالم وذلك بسبب المعدل المرتفع لعدد وفيات المصابين به والذي قد يتجاوز الـ70%. ولكن في الواقع ليس من السهل الإصابة بسلالة H5N1، الأكثر انتشاراً، فلا يمكن انتقال هذا الفيروس إلا عن طريق الاتصال المباشر مع الدواجن. ولهذا السبب تظهر معظم حالات الإصابة بفيروس انفلونزا الطيور في الدول الآسوية بسبب عيش البشر بالقرب من الدواجن.

3

فيروسات هانتا

فيروسات هانتا
الأعراض: حمة نزيفية حادة، فشل كلوي
طرق الإنتقال: القوارض كالفئران

اشتق اسم فيروس هانتا من اسم نهر هنتان في كوريا الجنوبية، حيث تمت ملاحظة الانتشار المبكر للفيروس بين الجنود الأمريكيين هناك في خمسينيات القرن الماضي. وينتقل فيروس هانتا إلى البشر عبر استنشاق الهواء الملوث بلعاب القوارض كالفئران أو ببولها وبرازها. ولكن الفيروس لا ينتقل من إنسان إلى آخر، في حين أن القوارض لا تصاب بالمرض نتيجة هذا الفيروس، بحسب موقع “نيوز ميديكال” الإلكتروني.

وينجم عن الإصابة بهذا الفيروس أمراض مميتة، مثل متلازمة العدوى الرئوية والحمى النزفية، التي قد تترافق مع إعتلال كلوي “المتلازمة الكلوية” ويضطر المريض حينها لغسيل الكلى. ومن الأعراض التي تصاحب هذا الفيروس أيضاً، الارتجاف والصداع والدوخة والإعياء والإسهال والقيء والغثيان والحمى وآلام البطن وعضلات الظهر والأطراف السفلية، ولاحقاً ضيق في التنفس والسعال.

2

فيروسات إيبولا – معدل الوفيات 90%

فيروسات إيبولا - معدل الوفيات 90%
الأعراض: حمة نزيفية حادة
طرق الإنتقال: ملامسة سوائل المصابين به من البشر أو الحيوانات البرية
معدل الوفيات: 90% !

يوجد خمسة سلالات من فيروس إيبولا، كلٌ من هذه الـ فيروسات سُمّي بإسم مكان ما في إفريقيا وهي كالتالي: زائير والسودان وغابة تاي وبونديبوغيو وريستون. وتُعتبر سلالة فيروس إيبولا زائير من أكثر هذه السلالات فتكاً بالبشر حيث يبلغ معدل وفيات المصابين بها أكثر من 90%، وهي نفس السلالة المتفشية حالياً في غينيا وسيراليون وليبيريا حيث قضت على أكثر من 11،300 شخص. يعتقد العلماء بأن خفافيش الفاكهة هي التي قامت بنقل هذا الفيروس إلى المدن.

1

فيروس ماربورغ – معدل الوفيات 90%

فيروس ماربورغ - معدل الوفيات 90%
الأعراض: تشنجات، صداع، نزيف حاد
طرق الإنتقال: ملامسة سوائل المصابين به من البشر أو الحيوانات البرية
معدل الوفيات: 90% !

أخطر فيروس في الوجود هو فيروس ماربورغ (بالإنجليزية: Marburg virus) وقد أطلق عليه هذا الإسم تيمناً بإسم بلدة ألمانية تقع على ضفاف نهر لاهن. وقد تم الكشف لأوّل مرّة عن مرض ماربورغ الفيروسي في عام 1967 أثناء تفشيات متتالية حدثت في مدن ماربورغ وفرانكفورت بألمانيا وفي بلغراد بيوغسلافيا السابقة جرّاء استيراد نسانيس مصابة بالفيروس من أوغندا.

ويشعر المصابين بـفيروس ماربورغ بصداع قوي وتشنجات ووعكة شديدة، ثم يليه نزيف حاد من الأغشية المخاطية والجلد والأعضاء الداخلية بين اليوم الخامس واليوم السابع. وينتقل هذا الفيروس المميت عن طريق ملامسة دم المريض أو سوائل جسمه الأخرى، كما يُمكن ينتقل عند تناول حيوانات بريّة مصابة كالنسانيس وخفافيش الثمار.

التعليقات